اميرالمومنين عليه السلام، نخستين مسلمان


عضو شوید


نام کاربری
رمز عبور

:: فراموشی رمز عبور؟

عضویت سریع

نام کاربری
رمز عبور
تکرار رمز
ایمیل
کد تصویری
براي اطلاع از آپيدت شدن وبلاگ در خبرنامه وبلاگ عضو شويد تا جديدترين مطالب به ايميل شما ارسال شود



تاریخ : چهار شنبه 14 مهر 1400
بازدید : 16
نویسنده : J A V A D

أما الأشقر بشين معجمة وقاف فهو حسين بن حسن الأشقر الكوفي يحدث عن شريك وقيس بن الربيع وغيرهما روى عنه أحمد بن حنبل ويحيى بن معين وغيرهما

 

 

  علي بن هبة الله بن أبي نصر بن ماكولا (متوفاي475هـ)، الإكمال في رفع الارتياب عن المؤتلف والمختلف في الأسماء والكن، ج1، ص93، دار النشر : دار الكتب العلمية – بيروت، الطبعة : الأولى1411 

 

 

نكته تعجب آور اين است كه هيثمي در اين روايت حسين اشقر را تضعيف كرده، اما تمام روايات مسند احمد بن حنبل را كه اين راوي نيز در سند رواياتش قرار دارد، قبول دارد و اين مسند را صحيح ترين مسانيد مي‌داند. اين عقيده هيثمي را سيوطي اين‌گونه نقل كرده است:

وقال الهيثمي في زوائد المسند مسند أحمد أصح صحيحا من غيره.

السيوطي، جلال الدين أبو الفضل عبد الرحمن بن أبي بكر (متوفاى911هـ)، تدريب الراوي في شرح تقريب النواوي، ج1، ص173، تحقيق: عبد الوهاب عبد اللطيف، ناشر: مكتبة الرياض الحديثة - الرياض.

سيوطي نيز عقيده اش همين است كه آن را شوكاني گزارش كرده است:

قَالَ السُّيُوطِيّ فِي خُطْبَةِ كِتَابِهِ الْجَامِعِ الْكَبِيرِ مَا لَفْظُهُ: وَكُلُّ مَا كَانَ فِي مُسْنَدِ أَحْمَدَ فَهُوَ مَقْبُولٌ، فَإِنَّ الضَّعِيفَ الَّذِي فِيهِ يَقْرُبُ مِنْ الْحَسَنِ انْتَهَى.

سيوطي در خطبه كتابش «الجامع الكبير» گفته است: تمام آنچه در مسند احمد قرار دارد،‌ مقبول است؛‌ زيرا روايت ضعيف آن حسن است.

الشوكاني، محمد بن علي بن محمد (متوفاى 1255هـ)، نيل الأوطار من أحاديث سيد الأخيار شرح منتقي الأخبار، ج1، ص15، ناشر: دار الجيل، بيروت – 1973.

در نتيجه،‌ حسين اشقر از ديدگاه ابن حبان، حاكم نيشابوري، سيوطي، احمد بن حنبل، يحيي بن معين و هيثمي (با توجه به اظهار نظرش در باره مسند احمد) موثق و معتبر است.

برفرض اگر تضعيفات هم داشته باشد، روايتش حسن مي‌شود و در نهايت اين روايت حسن مي‌شود.

 

 

ساير منابع و متون اين روايت و استدلال علماي اهل سنت به آن

 

551 ابن مردويه عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله : (والسابقون السابقون) قال : يوشع بن نون سبق إلى موسى ومؤمن آل يس سبق إلى عيسى وعلي بن أبي طالب رضي الله عنه سبق إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم

مناقب علي بن أبي طالب (ع) وما نزل من القرآن في علي (ع) - أبي بكر أحمد بن موسى ابن مردويه الأصفهاني - ص 331

در روايت دوم ابن عباس تصريح نموده كه علي عليه السلام افضل سابقون است:

552 . ابن مردويه، عن مجاهد، عن ابن عباس في هذه الآية : يوشع بن نون سبق إلى موسى بن عمران، ومؤمن آل ياسين سبق إلى عيسى بن مريم، وعلي بن أبي طالب سبق إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، وكل رجل منهم سابق أمته، وعلي أفضلهم .

ابن عباس گفته است: يوشع بن نون به سوي موسي بن عمران، مؤمن آل ياسين به سوي عيسي بن مريم و علي بن ابي‌طالب به سوي رسول خدا سبقت جستند. و هر يكي از آنها سابق امت خودشان بودند اما علي افضل آنها است.

مناقب علي بن أبي طالب (ع) وما نزل من القرآن في علي (ع) - أبي بكر أحمد بن موسى ابن مردويه الأصفهاني - ص 331

روايت ديگر ابن عباس نيز اين است:

553 . ابن مردويه، عن ابن عباس في قوله تعالى : (والسابقون السابقون) قال: نزلت في حزقيل مؤمن آل فرعون، وحبيب النجار الذي ذكر في يس، وعلي بن أبي طالب (رضي الله عنه)، وكل رجل سابق أمته، وعلي أفضلهم سبقا.

ابن عباس گفته است: اين آيه در باره حزقيل مؤمن آل فرعون، حبيب نجار (كه ذكر آن در سوره ياسين آمده) و درباره علي بن ابي‌طالب نازل شده و هر يكي از آنها سابق امتش بوده و علي افضل آنها است.

مناقب علي بن أبي طالب (ع) وما نزل من القرآن في علي (ع)، أبي بكر أحمد بن موسى ابن مردويه الأصفهاني - ص 331

روايات فوق را ابن ابي حاتم، سيوطي و شوكاني و ابن كثير در تفاسير شان آورده اند:

الرازي، عبد الرحمن بن محمد بن إدريس (معروف به ابن ابي‌ حاتم)، (متوفاي327هـ)، تفسير القرآن، ج 10، ص3330، تحقيق : أسعد محمد الطيب، دار النشر: المكتبة العصرية – صيدا، طبق برنامه الجامع الكبير.

السيوطي، جلال الدين أبو الفضل عبد الرحمن بن أبي بكر (متوفاى911هـ)، الدر المنثور، ج 8، ص 7، ناشر: دار الفكر - بيروت – 1993.

الشوكاني، محمد بن علي بن محمد (متوفاى1255هـ)، فتح القدير الجامع بين فني الرواية والدراية من علم التفسير، ج 5، ص 151، ناشر: دار الفكر – بيروت.

ابن كثير الدمشقي، ابوالفداء إسماعيل بن عمر القرشي (متوفاى774هـ)، تفسير القرآن العظيم، ج4، ص284، ناشر: دار الفكر - بيروت – 1401هـ.

مناوي بعد از نقل روايت، سبقت حضرت علي را در ايمان و اسلام بزرگترين منقبت براي آن حضرت مي‌داند و مي‌نويسد:

فأعظم بها من منقبة لعلي وكم له من مناقب لا يشارك فيها .

بزرگترين منقبت براي علي است، و چه بسيار منقبت براي علي است كه هيچ كسي در آن شريك نيست.

المناوي، محمد عبد الرؤوف بن علي بن زين العابدين (متوفاى1031هـ)، فيض القدير شرح الجامع الصغير، ج 4، ص 178، ناشر: المكتبة التجارية - مصر، الطبعة: الأولى، 1356هـ.

6 و7. از طريق ابوذر و سلمان: «إِنَّ هذا أَوَّلُ من آمَنَ بِي» (معتبر)

پيامبر خدا صلي الله عليه وآله با اشاره به حضرت علي عليه السلام فرمود: او نخستين كسي است كه به من ايمان آورد. اين سخن حضرت را دو صحابي بزرگوار؛ جناب ابوذر و سلمان نقل كرده اند.

روايت اول:

ابتدا به روايتي كه تنها از ابوذر اين مطلب با سند معتبر نقل شده اشاره مي كنيم:

حَدَّثَنَا عَبَّادُ بْنُ يَعْقُوبَ الْعَرْزَمِيُّ، قَالَ: نَا عَلِيُّ بْنُ هَاشِمٍ، قَالَ: نَا مُحَمَّدُ بْنُ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي رَافِعٍ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ جَدِّهِ أَبِي رَافِعٍ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ، عَنِ النَّبِيِّ أَنَّهُ قَالَ لِعَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ: أَنْتَ أَوَّلُ مَنْ آمَنَ بِي، وَأَنْتَ أَوَّلُ مَنْ يُصَافِحُنِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ، وَأَنْتَ الصِّدِّيقُ الأَكْبَرُ، وَأَنْتَ الْفَارُوقُ تَفْرُقُ بَيْنَ الْحَقِّ وَالْبَاطِلِ، وَأَنْتَ يَعْسُوبُ الْمُؤْمِنِينَ، وَالْمَالُ يَعْسُوبُ الْكُفَّارِ.

ابو رافع از ابو ذر نقل كره است كه رسول خدا به علي بن ابي طالب فرمود: شما نخستين كسي هستي كه به من ايمان آوردي، و شما نخستي فرد هستي كه در روز قيامت با من دست مي‌دهد، و شما صديق اكبر و جدا كننده بين حق و باطل هستيد، و شما پناهگاه مؤمنان هستيد همانگونه مال پناهگاه كافران است.

البزار، ابوبكر أحمد بن عمرو بن عبد الخالق (متوفاى292 هـ)، البحر الزخار (مسند البزار) ج9، ص342، تحقيق: د. محفوظ الرحمن زين الله، ناشر: مؤسسة علوم القرآن، مكتبة العلوم والحكم - بيروت، المدينة الطبعة: الأولى، 1409 هـ.

بررسي سند روايت:

 

 

عباد بن يعقوب الرواجني

 

اولا: ايشان از راويان بخاري است و اگر تضعيف شود تضعيف روايات بخاري است.

ثانيا: حاكم نيشابوري در كتاب «المدخل إلى كتاب الإكليل»، تصريح كرده است كه ايشان را ابو بكر محمد بن اسحاق بن خزيمه در روايت صدوق مي‌داند:

وكان أبو بكر محمد بن اسحاق بن خزيمة يقول حدثنا الصدوق فى روايته المتهم في دينه عباد بن يعقوب.

الحاكم النيشابوري،  محمد بن عبد الله (متوفاي405 هـ)، المدخل إلى كتاب الإكليل، ج1، ص49؛ تحقيق : د. فؤاد عبد المنعم أحمد، دار النشر : دار الدعوة - الاسكندرية ، طبق برنامه الجامع الكبير.

ابن جوزي نقل كرده است كه دارقطني اين راوي را تضعيف نكرده است:

وقال الدارقطني ليس بضعيف

الضعفاء والمتروكين لابن الجوزي  ج 2، ص 77

ذهبي نيز بر صدوق بودن وي اين گونه تصريح كرده و توثيق ابو حاتم را نيز ذكر كرده است:

 

 

الشيخ العالم الصدوق محدث الشيعة أبو سعيد عباد بن يعقوب الاسدي الرواجني الكوفي المبتدع ... قال أبو حاتم شيخ ثقة

 

سير أعلام النبلاء  ج 11، ص 536

 

 

علي بن هاشم البريد:

 

اين شخص نيز راوي صحيح مسلم و علماي رجال اهل سنت او را صدوق و موثق مي‌داند. ابن حجر مي‌نويسد:

 علي بن هاشم بن البريد بفتح الموحدة وبعد الراء تحتانية ساكنة الكوفي صدوق يتشيع.

تقريب التهذيب ج1، ص406

ابن سعد نيز بر صدوق بودنش تصريح كرده است:

علي بن هاشم بن البريد ... وهو صالح الحديث صدوق.

طبقات ابن سعد ج6، ص392

ابن جوزي مي‌نويسد: كه علماء بر ثقه بودن اين راوي اتفاق نظر دارند:

 علي بن هاشم بن البريد ... روى عنه أحمد بن حنبل واتفقوا على أنه كان ثقة ولكن كان يتشيع وتوفي في هذه السنة.

المنتظم ج9 ، ص64

 

 

محمد بن عبيد الله:

 

اين راوي از نظر ابن حبان و حاكم نيشابوري موثق است. ابن حبان در كتاب «الثقات»‌ اسم ايشان را آورده است:

10596 محمد بن عبيد الله بن أبى رافع يروى عن أبيه روى عنه يحيى بن يعلى الأسلمى

الثقات ج 7 ، ص 400

حاكم نيز روايتش را در چند جا تصحيح كرده است:

3817 أخبرنا أبو عبد الله محمد بن علي الصنعاني بمكة حدثنا علي بن المبارك الصنعاني حدثنا يزيد بن المبارك حدثنا محمد بن ثور عن بن جريج عن محمد بن عبيد الله بن أبي رافع مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ... هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه

المستدرك على الصحيحين  ج 2   ص 533

4841 أخبرني أبو سعيد أحمد بن محمد بن عمرو الأخمسي ثنا الحسين بن حميد بن الربيع ثنا مخول بن إبراهيم النهدي ثنا عبد الرحمن بن الأسود عن محمد بن عبيد الله بن أبي رافع عن أبيه عن جده أبي رافع رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى يوم الإثنين وصلت معه خديجة رضي الله عنها وأنه عرض على علي يوم الثلاثاء الصلاة فأسلم وقال دعني أو آمر أبا طالب في الصلاة قال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنما هو أمانة قال فقال علي فأصلي إذا فصلى مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الثلاثاء

 هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه

المستدرك على الصحيحين  ج 3، ص 201

در جاي ديگر نيز ايشان را در ضمن فرزندش عون بن محمد توثيق كرده است:

وعون هذا هو بن محمد بن عبيد الله بن أبي رافع هو وأبوه ثقتان

المستدرك على الصحيحين  ج 3، ص 180

 

 

عَنْ أَبِيهِ (عبيد الله بن أبي رافع )

 

مراد از عبارت «عن ابيه» عبيد الله بن ابي رافع است و اسم ابي رافع نيز اسلم است. البته در جاي ديگر نيز آمده است كه ابو رافع اسم هاي ديگري هم داشته است. ابن ابي حاتم ايشان را معرفي كرده ودر پايان  توثيق وي را ذكر كرده است:

1460 عبيد الله بن أبى رافع مولى النبي صلى الله عليه وسلم واسم أبى رافع اسلم وكان هو كاتب على رضي الله عنه روى عن على وأبى هريرة وأبيه روى عنه بسر بن سعيد والحسن بن محمد سمعت أبى يقول ذلك نا عبد الرحمن قال وسمعت أبى يقول عبيد الله بن أبى رافع ثقة.

ابن أبي حاتم الرازي التميمي، ابومحمد عبد الرحمن بن أبي حاتم محمد بن إدريس (متوفاى 327هـ)، الجرح والتعديل، ج5 ص307، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الأولى، 1271هـ ـ 1952م.

بدر الدين عيني اسم ابو رافع را اسلم، ابراهيم، ثابت و هرمز هم ذكر كرده است:

عبيد الله بن أبى رافع المدنى: مولى النبى - صلى الله عليه وسلم -، واسم أبى رافع أسلم، وقيل: إبراهيم، وقيل: ثابت، وقيل: هرمز.

العينى، أبو محمد محمود بن أحمد بن موسى بن أحمد بن حسين الغيتابى الحنفى بدر الدين (متوفاى855هـ) ،‌ مغانى الأخيار، ج 3 ، ص 310، دار النشر: طبق برنامه الجامع الكبير.

ايشان از راويان بخاري و مسلم است.

ابن حبان اسم وي را در كتاب «الثقات» آورده و نشانگر توثيق وي است:

3895 عبيد الله بن على بن أبي رافع مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم يروى عن جدته سلمى بنت قيس مولاة رسول الله صلى الله عليه وسلم ولها صحبة روى عنه فائد مولى عبيد الله بن على بن أبى رافع من حديث الفضل بن سليمان

الثقات  ج 5، ص 69

ابن حجر نيز بر توثيق وي تصريح كرده است:

4288 عبيد الله بن أبي رافع المدني مولى النبي صلى الله عليه وسلم كان كاتب علي وهو ثقة من الثالثة ع

تقريب التهذيب  ج 1، ص 370

نكته مهم اين كه احمد بن حنبل ايشان را در شمار صحابه آورده است و اگر اين گونه باشد، بي نياز از توثيق است:

 

 

عبيد الله بن أسلم مولى النبي عليه السلام يعد في الكوفيين له صحبة ورواية أن النبي عليه السلام كان يقول لجعفر أشبهت خلقي ... ذكره بن حبان في الثقات

 

الإكمال لرجال أحمد، ج 1، ص 279

 

 

أبو رافع القبطي.

 

ايشان از صحابه رسول خدا است و نياز به توثيق ندارد، چرا كه صحابه از نظر آنها همه عادل هستند. تنها به ذكر عبارت ابن جزري كه ايشان را معرفي كرده اكتفا مي‌كنيم:

أسلم أبو رَافع مولى رسول الله صلى الله عليه وسلّم . غلبت عليه كنيته ، واختلف في اسمه ، فقال ابن المديني : اسمه أسلم ، ومثله قال ابن نمير ، وقيل : هرمز ، وقيل : إبراهيم ، وزوّجه رسول الله صلى الله عليه وسلّم مولاته سَلمى ، فولدت له عبيد الله بن أبي رافع ، وكانت سلمى قابلة إبراهيم بن رسول الله صلى الله عليه وسلّم ، وشهدت معه خيبر ، وكان عبيد الله خازناً لعلي بن أبي طالب ، وكاتباً له أيام خلافته .

ابو رافع غلام رسول خدا صلي الله عليه وسلم است، كنيه اش بر اسمش غالب شده است (يعني به كنيه او را صدا مي زدند) اما در اسم او اختلاف نظر است. به نقل ابن مديني و ابن نمير اسمش اسلم، و هرمز وابرهيم هم اقوال ديگري است. روسول خدا سلمي را به ازدواجش در آورد و از او عبيد الله بن ابو رافع به دنيا آمد. و سلمي قابله حضرت ابراهيم پسر رسول خدا بود كه در خيبر نيز همراه رسول خدا بود. و در زمان حضرت علي، عبيد الله خزانه دار و كاتب ايشان بود.

اسد الغابة ج 1، ص 120

از عبارت فوق به دست مي‌آيد كه ايشان صحابه است.

 

 

أبو ذر الغفاري:

 

ايشان هم از صحابه بزرگوار و معروف رسول خدا ست. در نتيجه اين روايت معتبر است.

روايت دوم:

در اين روايت ابي سخيله از ابو ذر و سلمان از رسول خدا صلي الله عليه وآله اين مطلب را نقل كرده است:

6184 حدثنا عَلِيُّ بن إِسْحَاقَ الْوَزِيرُ الأَصْبَهَانِيُّ حدثنا إِسْمَاعِيلُ بن مُوسَى السُّدِّيُّ ثنا عُمَرُ بن سَعِيدٍ عن فُضَيْلِ بن مَرْزُوقٍ عن أبي سُخَيْلَةَ عن أبي ذَرٍّ وَعَنْ سَلْمَانَ قَالا أَخَذَ رسول اللَّهِ صلى اللَّهُ عليه وسلم بِيَدِ عَلِيٍّ رضي اللَّهُ عنه فقال إِنَّ هذا أَوَّلُ من آمَنَ بِي وهو أَوَّلُ من يُصافِحُنِي يوم الْقِيَامَةِ وَهَذَا الصِّدِّيقُ الأَكْبَرُ وَهَذَا فارُوقُ هذه الأُمَّةِ يُفَرَّقُ بين الْحَقِّ وَالْبَاطِلِ وَهَذَا يَعْسُوبُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَالُ يَعْسُوبُ الظَّالِمِ .

ابو ذر و سلمان گفتند: رسول خدا صلي الله عليه وآله دست علي را گرفته بود فرمود: اين نخستين كسي است كه به من ايمان آورد، و اولين كسي ايت كه در روز قيامت با من مصافحه مي‌كند....

الطبراني، ابوالقاسم سليمان بن أحمد بن أيوب (متوفاى360هـ)، المعجم الكبير، ج 6، ص 269، تحقيق: حمدي بن عبدالمجيد السلفي، ناشر: مكتبة الزهراء - الموصل، الطبعة: الثانية، 1404هـ – 1983م.

در روايت ديگر ابي سخيله مي‌گويد:‌ من و سلمان در ربذه نزد ابو ذر رفتيم و در آنجا ايشان اين سخن رسول خدا را نقل كرد:

حدثني الوليد بن صالح، عن يونس بن أرقم، عن وهب بن أبي دبي: عن أبي سخيلة قال: مررت أنا وسلمان بالربذة على أبي ذر فقال: إنه ستكون فتنة فإن أدركتموها فعليكم بكتاب الله وعلي بن أبي طالب، فإني سمعت رسول الله صلى الله عله وسلم يقول:‌ علي أول من آمن بي، وأول من يصافحني يوم القيامة وهو يعسوب المؤمنين ‌ .

ابو سخيله مي‌گويد: من و سلمان به ربذه رفتيم و ابوذر گفت: به زودي فتنه‌اي در راه است، اگر آن را درك كرديد به كتاب خدا و علي بن ابي طالب تمسك كنيد؛‌ زيرا از رسول خدا شنيدم كه مي‌گفت: علي اولين مؤمن به من است و اولين كسي است كه در روز قيامت با من مصافحه مي‌كند.

البلاذري، أحمد بن يحيي بن جابر (متوفاى279هـ)، أنساب الأشراف، ج1، ص282، طبق برنامه الجامع الكبير.

8. از طريق عمر بن خطاب «أنت أول المؤمنين إيمانا»

طبري در كتابش از طريق عمر بن خطاب شبيه روايت دوم ابو سعيد خدري روايتي را از قول رسول خدا صلي الله عليه وآله نقل كرده است:

وعن عمر رضي الله عنه قال كنت أنا وأبو عبيدة وأبو بكر وجماعة إذ ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم منكب علي بن أبي طالب فقال يا علي أنت أول المؤمنين إيمانا وأنت أول المسلمين إسلاما وأنت مني بمنزلة هرون من موسى.

عمر مي‌گويد: من و ابو عبيده و ابو بكر و گروهي نشسته بوديم كه رسول خدا دستش را به شانه علي زد و فرمود: اي علي ! تو نخستين مؤمن در ايمان آوردن،‌ و نخستين مسلمان در اسلام آوردن هستي. جايگاه تو نسبت به من همانند جايگاه هارون نسبت به موسي است.

الطبري، ابوجعفر محب الدين أحمد بن عبد الله بن محمد (متوفاى694هـ)، ذخائر العقبى في مناقب ذوي القربى، ج 1، ص58، ناشر : دار الكتب المصرية – مصر

جلال الدين سيوطي روايت عمر بن خطاب را اين‌گونه آورده است:

( 1510 ) عن عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ :

30 ( لَنْ تَنَالُوا عَلِيَّاً فَإِني سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ يَقُولُ : ثَلاَثَةٌ لأِنْ يَكُونَ لِي وَاحِدَةٌ مِنْهُنَّ أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ، كُنْتُ عِنْدَ النَّبِي وَعِنْدَهُ أَبُو بَكْرٍ وَأَبُو عُبَيْدَةَ بنُ الْجَرَّاحِ، وَجَمَاعَةٌ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِي فَضَرَبَ بِيَدِهِ عَلى مَنْكِبِ عَلِيَ فَقَالَ : أَنْتَ أَوَّلُ النَّاسِ إِسْلاَمَاً، وَأَوَّلُ النَّاسِ إِيْمَانَاً، وَأَنْتَ مِني بِمَنْزِلَةِ هاارُونَ مِنْ مُوْسَى ) (ابن النَّجَّار )

السيوطي، جلال الدين أبو الفضل عبد الرحمن بن أبي بكر (متوفاى911هـ)، جامع الاحاديث (الجامع الصغير وزوائده والجامع الكبير)، ج 13، ص 396، طبق برنامه الجامع الكبير.

9. از طريق انس بن مالك از پيامبر (ص) «وَأَقْدَمَهُمْ سِلْمًا»

فرمايش رسول خدا صلي الله عليه وآله در باره پيشگامي اميرمؤمنان عليه السلام در اسلام و ايمان آوردن به رسول خدا از طريق انس بن مالك صحابه آن حضرت نيز نقل شده است.

سند اول طريق ، چنين است:

أَخْبَرَنَا الْحَسَنُ بْنُ أَبِي بَكْرٍ، أَخْبَرَنَا أَبُو سَهْلٍ أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ زِيَادٍ الْقَطَّانُ، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ رَوْحٍ، حَدَّثَنَا سَلامُ بْنُ سُلَيْمَانَ أَبُو الْعَبَّاسِ الْمَدَائِنِيُّ، حَدَّثَنَا عُمَرُ بْنُ الْمُثَنَّى، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، عَنْ أَنَسِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَتْ فَاطِمَةُ بِنْتُ رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم وَرَضِيَ عَنْهَا: ‌ زَوَّجْتَنِي عَلِيًّا حَمْشَ السَّاقَيْنِ، عَظِيمَ الْبَطْنِ، قَلِيلَ الشَّيْءِ، فَقَالَ رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: زَوَّجْتُكِ يَا بُنَيَّةُ أَعْظَمَهُمْ حِلْمًا، وَأَقْدَمَهُمْ سِلْمًا، وَأَكْثَرَهُمْ عِلْمًا ‌ وهو سلام بْن سوار الذي روى عنه هشام بْن عمار.

ترجمه روايت چند مرتبه گذشت.

البغدادي، أحمد بن علي بن ثابت الخطيب (متوفاي 463هـ)، موضح أوهام الجمع والتفريق، ج 2، ص148، تحقيق : د. عبد المعطي أمين قلعجي، دار النشر : دار المعرفة – بيروت، الطبعة : الأولى 1407

ابن عساكر در تاريخ مدينة دمشق روايت انس را با اين سند نقل كرده است:

أخبرنا جدي أبو المفضل يحي بن علي أنا أبو القاسم على بن محمد أنا أبو الحسن علي بن محمد أنا أبو الحسن علي بن أحمد بن محمد بن داود الرزاز نا أبو عمرو عثمان بن أحمد بن السماك نا عبد الله بن روح المدائني نا سلام بن سليمان المدائني نا عمر بن المثنى عن أبي إسحاق عن أنس بن مالك قال قالت فاطمة زوجتني عليا حمش الساقين عظيم البط قليل المشي فقال النبي صلى الله عليه وسلم زوجتك يا بنية أعظمهم حلما وأقدمهم سلما وأكثرهم علما.

ابن عساكر الدمشقي الشافعي، أبي القاسم علي بن الحسن إبن هبة الله بن عبد الله،(متوفاى571هـ)، تاريخ مدينة دمشق وذكر فضلها وتسمية من حلها من الأماثل، ج 42، ص 132، تحقيق: محب الدين أبي سعيد عمر بن غرامة العمري، ناشر: دار الفكر - بيروت - 1995.

البته ابتداي همين روايت، در كتب ديگر هم آمده و اشاره به سند ديگري هم براي آن شده است .

2020 - حديث : لما زوج النبي علياً فاطمة . . . الحديث تفرد به عبد الرحمن بن قيس عن شريك عن أبي إسحاق عنه، وقال عمر بن المثنى عن أبي إسحاق عن أنس بن مالك نحو هذا .

المقدسي،  الإمام الحافظ أبو الفضل محمد بن طاهر (متوفاي 507 هـ )، أطراف الغرائب والأفراد، ج 3، ص 39، تحقيق : محمود محمد محمود حسن نصار / السيد يوسف، دار النشر : دار الكتب العلمية – بيروت، الطبعة : الأولى 1419 هـ - 1998م

10. از طريق ليلي الغفارية صحابية: «هذا علي بن أبي طالب أول الناس إيماناً»

ليلي غفاريه يكي از زنان صحابيه است كه در جنگهاي رسول خدا صلي الله عليه وآله نيز شركت داشته و در پشت جبهه به مداواي مجروحين مي‌پرداخته است. ايشان فرمايش آن حضرت را كه از زبان عايشه در جنگ بصره شنيده، نقل كرده است.

85 - حدثنا عبد السلام بن صالح، قال : نا علي بن هاشم، عن أبيه، عن موسى بن القاسم التغلبي، قال : حدثتني ليلى الغفارية : أنها كانت تخرج مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في مغازيه تداوي الجرحى، وتقوم على المرضى . فحدثت أن رسول الله قال لعائشة : هذا علي بن أبي طالب أول الناس إيماناً.

موسي بن قاسم مي‌گويد:‌ ليلي غفاريه (كه همراه رسول خدا در جنگها براي تداوي مجروحان مي‌رفت) گفت: رسول خدا به عايشه گفت: اين علي بن ابي طالب نخستين شخص از ميان مردم است كه ايمان آورده است.

أحمد بن زهير بن حرب (متوفاي279هـ)، أخبار المكيين، ج1، ص169، تحقيق: إسماعيل حسن حسين، دار النشر : دار الوطن – الرياض، الطبعة : الأولى 1997

ابن عساكر اين روايت را با تفصيل بيشتر گزارش كرده است:

أخبرنا أبو البركات الأنماطي أنا أبو بكر الشامي أنا أبو الحسن العتيقي أنا إسماعيل بن يعقوب الصيدلاني نا أبو جعفر العقيلي نا أحمد بن القاسم نا أحمد بن داود قالا أنا عبد السلام بن صالح نا علي بن هاشم حدثني أبي عن موسى بن القاسم التغلبي حدثتني ليلى الغفارية قالت كُنْتُ أَخْرُجُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ فِي مَغَازِيهِ فَأُدَاوِي الْجَرْحَى، وَأَقُومُ عَلَى الْمَرْضَى، فَلَمَّا خَرَجَ عَلِيٌّ بِالْبَصْرَةِ خَرَجْتُ مَعَهُ، فَلَمَّا رَأَيْتُ عَائِشَةَ وَاقِفَةً دَخَلَنِي شَيْءٌ مِنَ الشَّكِّ، فَأَتَيْتُهَا فَقُلْتُ: هَلْ سَمِعْتِ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ فَضِيلَةً فِي عَلِيٍّ؟ قَالَتْ: نَعَمْ، دَخَلَ عَلِيٌّ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ وَهُوَ مَعَ عَائِشَةَ، وَعَلَيْهِ جَرْدُ قَطِيفَةٍ فَجَلَسَ بَيْنَهُمَا، فَقَالَتْ لَهُ عَائِشَةُ: أَمَا وَجَدْتَ مَكَانًا هُوَ أَوْسَعُ مِنْ هَذَا؟ فَقَالَ النَّبِيُّ: ‌ يَا عَائِشَةُ دَعِي لِي أَخِي فَإِنَّهُ أَوَّلُ النَّاسِ بِي إِسْلامًا، وَآخِرُ النَّاسِ بِي عَهْدًا عَندَ الْمَوْتِ، وَأَوَّلُ النَّاسِ لِي لِقَاءً يَوْمَ الْقِيَامَةِ

موسي بن قاسم مي‌گويد: ليلي غفاريه گفت: من همراه رسول خدا براي تداوي مجروحان مي‌رفتم و از آنها پرستاري مي‌كردم. موسي مي‌گويد: هنگامي كه علي به بصره رفت من نيز همراه ايشان رفتم؛ اما وقتي عايشه را در مقابل علي ديدم شك و ترديد برايم دست داد، نزد ليلي رفتم و سؤال كردم آيا از رسول خدا صلي الله عليه وسلم در باره علي فضيلتي شنيده اي؟ گفت:‌ بلي. رسول خدا در حالي كه با عايشه بود و قطيفه اي بر خودشان انداخته بود علي وارد شد و در ميان آنها نشست. عايشه به علي گفت:‌ آيا جاي وسيع تر از اين پيدا نكردي؟ رسول خدا به عايشه گفت: برادرم را رها كن؛ زيرا او نخستين كسي است كه به من اسلام آورد، و آخرين شخص است در هنگام مردن با من و اولين كسي است كه در روز قيامت مرا ملاقات مي‌كند.

ابن عساكر الدمشقي الشافعي، أبي القاسم علي بن الحسن إبن هبة الله بن عبد الله،(متوفاى571هـ)، تاريخ مدينة دمشق وذكر فضلها وتسمية من حلها من الأماثل، ج42، ص45، تحقيق: محب الدين أبي سعيد عمر بن غرامة العمري، ناشر: دار الفكر - بيروت - 1995.

اين روايت در بسياري از منابع اهل سنت نقل شده است.

11. از طريق اسماء بنت عميس: «اقدمهم سلما»

اسماء‌ بنت عميس (كه ابتدا همسر جعفر بن ابي‌طالب بود و پس از شهادت ايشان همسر ابو بكر شد و بعد از فوت او،‌ همسر امير مؤمنان عليه السلام گرديد، نيز اين فرمايش رسول خدا صلي الله عليه وآله را در باره اميرمؤمنان عليه السلام نقل كرده است:

أخبرنا أبو غالب بن البنا أنا أبو محمد الجوهري أنا أبو محمد عبد العزيز بن الحسن بن علي بن أبي صابر نا أبو حبيب العباس بن أحمد بن محمد البرتي نا إسماعيل يعني ابن موسى نا تليد بن سليمان أبو إدريس عن أبي الجحاف عن رجل عن أسماء بنت عميس قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لفاطمة زوجتك أقدمهم سلما وأعظمهم حلما وأكثرهم علما.

اسماء بنت عميس مي‌گويد: رسول خدا صلي الله عليه وآله براي فاطمه فرمود: تو را به ازدواج كسي‌ در آوردم كه در اسلام آوردن پيشگام ترين،‌ و از نظر حلم و بردباري بزرگترين و از نظر علم داناترين مردم است.

ابن عساكر الدمشقي الشافعي، أبي القاسم علي بن الحسن إبن هبة الله بن عبد الله،(متوفاى571هـ)، تاريخ مدينة دمشق وذكر فضلها وتسمية من حلها من الأماثل، ج 42 ، ص 133، تحقيق: محب الدين أبي سعيد عمر بن غرامة العمري، ناشر: دار الفكر - بيروت - 1995.

 




:: موضوعات مرتبط: متفرقه , lماه ضیافت خدا , ,
:: برچسب‌ها: اميرالمومنين عليه السلام , نخستين مسلمان ,
می توانید دیدگاه خود را بنویسید


نام
آدرس ایمیل
وب سایت/بلاگ
:) :( ;) :D
;)) :X :? :P
:* =(( :O };-
:B /:) =DD :S
-) :-(( :-| :-))
نظر خصوصی

 کد را وارد نمایید:

آپلود عکس دلخواه:








با مرورگر فایرفاکس یا گوگل کروم برای بهتر باز شدن وبلاگ استفاده کنید:) اين سايت حاصل تلاش شبانه روزي سيد محمد جواد حسيني مي‌باشد که بدون وابستگي مادي و معنوي به هيچ سازمان و نهاد و حزب و گروه سياسي فعاليت خود را ابتدا بر اساس قانون الهي و سپس قانون اساسي ايران بنا نهاده است. کليه هزينه‌هاي اين سايت با هزينه شخصي پرداخت مي‌شود که اميدوارم از اين پس از طريق فروشگاه سايت و تبليغات تامين شود و همواره سعي مي‌کنم تا مطالب آموزشي جديد و خواندني را براي شما به ارمغان بياورم.

سایت خوبه؟؟


نام :
وب :
پیام :
2+2=:
(Refresh)







تماس بامن در تلگرام تماس با من در اینستاگرام

RSS

Powered By
loxblog.Com